مصارعة الخراف.. تعرف على أغرب الاحتفالات بعيد الأضحي حول العالم

مصارعة الخراف

المصرية| سارة جمعه: تختلف مظاهر الاحتفال بعيد الأضحى المبارك من بلد لآخر رغم أن المناسبة واحدة لدى جميع المسلمين، ولكل بلد طقوسه التي يمارسها في العيد، وتعتبر حزءا من عاداته وتقاليده المرتبطة بتاريخه وحضارته القديمة وموروث الأجداد ولا يمكن التخلي عنها.

الأضحية في العيد

وتنشر “المصرية” أغرب حالات ومظاهر الاحتفال بعيد الأضحى المبارك في عدد من البلدان.

المغرب من عادات المغاربة الخارجة عن المألوف، عادة الـ«بوجلود».. حيث يأتي رجل يرتدي قرون الخروف وفروه، ويمر على أصحاب الأضاحي ليجمع منهم أصواف الخراف ويبيعها بالسوق. ويرتدي بعض الشباب المغاربة أصواف الخرفان احتفالًا بقدوم العيد، فيصبح كلّ منهم شبيهًا بالخروف، ثمَّ يبدأون بالتجول في الحارات والأزقة المختلفة في المدن وضواحيها رغبةً منهم في نشر جو من السعادة والبهجة في قلوب الناس خاصة قلوب الأطفال، ويتبع كل منهم جمهورًا من الناس تقديرًا لهم واحتفالًا بهذه المناسبة السعيدة، فعيد الأضحى عند المغاربة له نكهة وطقوس خاصة مميزة تختلف عن عادات وتقاليد الشعوب الأخرى، وما زال المغاربة حتى يومنا يحافظون على تراث أجدادهم وعاداتهم وتقاليدهم في الأعياد والمناسبات الدينية المختلفة.

الجزائر تُعدُّ مصارعة الكباش أو الخرفان قبل التضحية بها، من أبرز مظاهر الاحتفال بالعيد في الجزائر، حيثُ تنظم تلك المصارعة بحضور جمهورٍ من المتفرّجين، وتُحسم نتيجة الفوز للكبش الذي يُجبر الكبش الخصم بالخروج من حلقة المصارعة، وما زال الجزائريّون يتمسكون بهذه العادة رغم نهي أهل الدين عن تلك العادة، لما قد تُسببه مُناطحة الكِباش من إلحاق الأذى بالأضحية وهذا لا يجوز شرعًا.

الصين يمارس المسلمون بالصين لعبة قديمة هي «خطف الخروف»، حيث يأتي الفرسان ممتطين خيولهم واحدًا تلو الآخر، وينطلقون بأقصى سرعتهم ويخطفون الأضحية عن الأرض، والفائز من يفعل ذلك بأقل وقت ممكن دون أن يسقط من على ظهر الجواد. ليبيا في ليبيا، تنتشر عادة تكحيل الأضحية بالكحل العربي، ثم يتم إشعال النيران والبخور، ليبدأ بعدها التهليل والتكبير احتفالًا بالأضحية، وبعد عملية الذبح يتم دفن دم الأضحية لمنع خروج الجن.

مصر من أغرب عادات ذبح الأضاحي في مصر، أن ينظر الجميع إلى قلب الأضحية بعد ذبحها، وذلك لأنها تشبه قلب من قام بنحرها، فإذا كان مائلًا للبياض، فإن هذا يعبر عن قلب من قام بالنحر، أم إذا مال للسواد فإنه يعبر عن قلبه أيضًا. تونس من أغرب العادات في تونس ما يُعرف بـ”حج الخراف” وهي تقتصر على بعض المناطق هناك، حيث لا تقوم الأسرة بتقطيع الخروف في اليوم الأول، وإنما تكتفي بذبحه وسلخه فقط خلال اليوم الأول للعيد، معتبرين أن دلالة تحجيج الخراف جاءت من تزامنها مع الحج، وكذلك شراء الأطفال للأواني الفخارية، لتناول الطعام فيها.

إندونيسيا من أهم مظاهر الاحتفال بالعيد في إندونيسيا دقّ الطبول طوال أيام العيد وبعد صلاة العيد تجمع الأضاحي لذبحها وترتيب قطع اللحم على الأرض ثمّ توزيعها على الأصدقاء والأقارب والفقراء. الهند في الهند يزين المسلمون الأضاحي والأغنام بالعديد من الألوان في يوم العيد، ويحرص المسلمون على أداء صلاة العيد في المساجد.

شارك الخبر معانا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

التعليم تحسم الجدل.. “شوقي” يوضح حقائق النظام الجديد

المصرية| كتب- محمد عبدالمقصود حسم الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، الجدل المثار خلال الفترة الماضية حول مصير حول مستجدات نظام التعليم الجديد ونظام التقييم المعدل في المرحلة الثانوية.