الدولة تحتضن عزلة الوادي الجديد وتعيدها للحياة

الوادي الجديد

المصرية| كتب- رحاب الخولي

نظرا لأهميتها القصوى، لكونها المحافظة التي كانت في العصور الفرعونية هى خط الدفاع الأول عن مصر القديمة أثناء الهجمات التي كانت تأتي من جهتي الجنوب والغرب، فالأولى كانت من النوبيين والثانية من الليبيين، فضلا عن تميزها بوجود آثار تمثل جميع العصور التاريخية منها الفرعونية والرومانية والقبطية والإسلامية والفارسية والبطليمة، تتجه الدولة بتوجهات الرئيس عبد الفتاح السيسي بتطوير محافظة الودي الجديد وإنشاء العديد من المشروعات القومية بها، وإعادتها للحياة بعد العزلة التي عاشت بها.

أعلنت محافظ الوادى الجديد، أنه تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي بشأن الاهتمام بالمحافظة وتنفيذ عدد من المشاريع، وتطويرها باعتبارها من المناطق السياحية الهامة، يتم استكمال مشروع تطوير 15 قرية على مستوى المحافظة.

وتشمل المرحلة الأولى بالمشروع، تطوير 5 قرى وهى قرية ( الشركة 55 ) بمركز الخارجة وعزب القصر بمركز الداخلة، وعمر بن الخطاب بمركز الفرافرة، و عين عيش بمركز بلاط، والقرية الثانية بدرب الأربعين بمركز باريس.

ويتم إنشاء محطات مياه شرب وتوصيل الصرف الصحى ورصف طرق داخلية، حتى تكون المحافظة على استعداد تام لاستقبال السائحين بها.

ومن ناحية أخرى، تسعى الدولة لتنفيذ مشروعات متناهية الصغر لتوفير فرص عمل لأبناء القرية، وتعمل على تقليل البطالة، والتقليل من مهاجرة الشباب من المحافظة لمحافظة أخرى بحثا عن العمل، وذلك بالتعاون مع جمعيات تنمية المجتمع المحلى بكل قرية، ضمن مبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسي.

من ناحية أخرى، سيتم استكمال رصف المرحلة الثانية من محور تنيدة ـ منفلوط بطول 50 كم بتكلفة 585 مليون و600 ألف جنيه.

يربط محور تنيدة بين مركز بلاط بمحافظة الوادي الجديد، ومركز منفلوط بأسيوط، بإجمالي 298 كم، وجار تنفيذ المحور على 3 مراحل انتهى الجهاز من رصف المرحلة الأولى بطول 48 كم وبتكلفة 189 مليون جنيه، ويستكمل مهندسو الجهاز بالمحافظة حاليًا، تنفيذ المرحلة الثانية، بطول 50 كم وبتكلفة 585.6 مليون جنيه، والتي سيجري الانتهاء منها في 30 يونيو 2020.

وتتضمن المرحلة الثالثة من المحور تتضمن رصف الـ200 كم، والتي تتكلف 2 مليار جنيه، ويتولى تنفيذها القوات المسلحة، وسينتهي المشروع بأكمله في نهاية ديسمبر 2021.

جدير بالذكر، أن محافظة الوادى الجديد، تعد من المحافظات التي نالت حظا كبيرا بين مختلف المحافظات في إنشاء عدد من المشاريع أمثال المشروع العملاق لاستصلاح مليون ونصف المليون فدان فى مرحلته الأولى من الفرافرة والتى تضمنت استصلاح 10 آلاف فدان وزراعتها والبدء فى استصلاح 21 ألف فدان أخرى من نصيب المشروع بالوادى الجديد والمقرر له 280 ألف فدان، ومشروعات أخرى فى مختلف المجالات سيتم العمل بها خلال الفترة المقبلة، لتصبح المدينة أكبر مزارا سياحيا في مصر، حتى تدر دخلا كبيرا على الاقتصاد المصري.

شارك الخبر معانا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

يدفعها الزوج مقدمًا وتصرف بعد الانفصال.. كل ما تريد معرفته عن وثيقة التأمين ضد مخاطر الطلاق

المصرية/ كتب- محمد نصار: انتهت الهيئة العامة للرقابة المالية من وضع مشروع قانون التأمين الموحد الجديد، والذي سيتم عرضه على مجلس الوزراء خلال الأيام القليلة المقبلة من أجل مناقشته وأخذ الرأي عليه تمهيدًا لإرساله إلى مجلس النواب لمناقشته.